القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد | خطوة نجاح [LastPost]

5 نصائح رائعة للتعامل مع المدير المزعج والمدير الصعب في العمل عن بعد

فن التعامل مع المديرين المزعجين من دون أن تفقد أعصابك

فن التعامل مع المديرين المزعجين من دون أن تفقد أعصابك

بعد إغلاق دام عدة شهور  بهدف الحد من تفشي فايروس كورونا،  وما زال الكثير من الموظفين مستمرين في العمل من البيوت، ومنها أكبر الشركات مثل: (فيسبوك وتوتير) أفسحت المجال للكثير من الموظفين للعمل من البيوت بشكل مستمر.

بعد البحوثات تبين أنّ 68% من الموظفين الذين يعملون من البيوت يريدون الاستمرار بذلك بشكل دوري، ولكن وجود بعض العوائق التي تعمل على الضغط على الموظفين من خلال الرسائل المستمرة ومكالمات فيديو مما يجعل الموظف في ضغط وارهاق بشكل مستمر.


إليك بعض النصائح التي يمكن من خلالها التعامل مع الرسائل المزعجة والمديرين المزعجين؟

1- الاهتمام بطريقة الصوت والوقت:

وهو من خلال فن التواصل مع الآخرين واستخدام أسلوب مهذب في الحديث مع الآخرين، ويكون ذلك من خلال الموظفين الذين يعملون معك، على سبيل المثال: إذا كان موظف يعمل معك وقع في مصيبة أو يعاني من ضائقة مالية، فمن اللطف أن تتواصل معه عن طريق الاتصال به والاطمئنان عليه، وتقديم المساعدة له ولا يكون ذلك مرتبطاً بالعمل، أو عن طريق إرسال له رسالة تظهر له محبتك وخوفك عليه فهذا الأسلوب يمنحه إحساساً جيداً، أما إذا كان يتوجب عليه الاتصال عليه للتحدث معه عن موضوع معين يخص العمل فابدأ حديثك معه بالاعتذار عن الازعاج وإن اعتذر منك فأخبره بأنك ستنجز عمله.

2- استخدام المقدمة والعرض والخاتمة في الحديث:

عندما يكون التواصل بينك وبين الموظفين عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي يكون تبادل المعلومات بينكم بسرعة، مما يتيح للموظف أن يكون موجوداً دائماً وجاهزاً للرد، كي لا تكون الرسائل جافة ينبغي عليك استخدام المقدمة والعرض والخاتمة، فمثلاُ عند بداية الرسالة وكتابة كلمة مرحباً وحدها، ثم بعد ذلك كتبت رسالة محددة، فذلك يعطي انطباع للموظف الآخر بالإحساس بالقلق ولا يمكنه تحديد نوع المحادثة التي سيرد عليها، وعند ختام الحديث كتابة عبارة سأعيد التواصل معك في وقت ما، فيكون ذلك ختام الحديث وإنهاء المحادثة بشكل ودي.

3- التعاون لإجراء حديث غير رسمي: 

يعتبر التواصل عبر وسائل التواصل الاجتماعي واللقاءات المستمرة أمراً مرهقاً ، إلا أنّ التواصل مع بعض الموظفين يفتح مجالاً للاستمرار في إجراء حوارات غير رسمية معهم، وتعتبر عمليات التواصل أمراً مهماً في تعزيز العلاقة مع الموظفين وبناء علاقة قويمة قائمة على المحبة والثقة والصدق وتبني مجالاً للحديث عن جميع الأمور حلوها ومرها بعيداً عن الكذب والمجاملات الرسمية.

4- مشاكل سوء التواصل بشكل مستمر:

حاول مقاومة المشكلة بشكل هادئ لأنّ مقاومتها في وقت عصبية يؤدي إلى زيادة الخلافات، ويبعدك عن الحل، فكر دوماً في المشكلة الأساسية وإمكانية تأثيرها على العمل بشكل فعال، وحاول البعد عن الحوار المزعج وفكر في الحل وتحدث مع الشخص أنك ترغب في الحديث معك بشكل شخصي، مما يجعل الشخص مستعداً للسماع إليك وسيتحدث عن وجهة نظره، وتحدثا بشكل يمكنكما من التوصل إلى حل وحل المشكلة بشكل نهائي.

5- كيفية التعامل مع المدير الذي يتدخل في صغائر العمل:

قد يحاول البعض من المدراء التدخل في صغائر مهام العمل عن طريق إرسال رسائل للموظفين وكثرة الاجتماعات واللقاءات، فعليك أن تبلغ مديرك بالوقت الذي ترغب فيه الحديث وأسلوب التواصل وعدد المرات، وأن يكون ذلك بطريقة تبين له تغيير الروتين لكي تكون موظفاً منتجاً، وتحدث مع مديرك بكل صراحة ويكون ذلك بشكل بسيط عن طريق إرسال له رسالة تخبره (ليس من الداعي للاجتماع اليوم فلا يوجد شيء جديد لمناقشته وسنتواصل بشكل أسبوعي وذلك لاستغلال وقتنا بشكل أفضل)


تفاعل!
فريق العمل
فريق العمل
هدفي هو إشباع طموحي ورغبتي في إنجاز العمل بالتطوير والإنتاجية، والإسهام في نشر المعرفة بين المجتمع، لأكون شخص فاعل ومنتج.

تعليقات